فن و ثقافة

تفاصيل الدورة العشرين لمهرجان الأغنية التونسية :

صابر الرباعي في سهرة إفتتاح المهرجان

بعد إنقطاع تواصل على مدى اثني عشر سنة، يسجل مهرجان الأغنية التونسية عودته إلى المشهد الفني والثقافي في تونس بداية من يوم الثلاثاء30 مارس 2021، برؤية متجددة وبرنامج متكامل حرصت هيئته المديرة على أن يكون عرسا فنيا في مختلف الجهات التونسية تحت شعار “لا إقصاء ولا مجاملة”.

وطيلة أيام المهرجان في دورته العشرين الذي ستحتضن سهراته وندواته مدينة الثقافة بالعاصمة إلى غاية يوم السبت 03 أفريل سيعيش عشاق الأغنية التونسية والتي يحرص المهرجان على إعادة بريقها بعد أن كان محطة فنية مهمة لعديد الأسماء التونسية التي شهدت نجاحها وإنطلاقتها من هذه المناسبة الفنية التي يقوم بإدارتها الفنية هذه المرة الفنان شكري بوزيان.

                          سهرات موسيقية ومسابقات

وتوزعت سهرات المهرجان بين الموسيقى والمسابقات الغنائية التي ستشهد مسابقة الأغاني الوترية ومسابقة الإبداع الحر إضافة إلى مسابقة منور صمادح للأغنية الملتزمة ومسابقة الكليبات.

ويقوم المايسترو قيس المليتي بقيادة الفرقة الموسيقية الخاصة بسهرة الإفتتاح التي ستشهد مشاركة كل من الفنانة القديرة سلاف والفنان صابر الرباعي.

في حين يشرف المايسترو محمد بوسلامة على قيادة الفرقة الموسيقية خلال السهرة الثانية التي يشارك في تأثيثها كل من الفنان صلاح مصباح والفنان فؤاد بالشيخ، أما المايسترو أحمد الشايبي فسيقوم بقيادة الفرقة في السهرة الثالثة التي ستسجل فيها حضوركل من عماد عزيز ويسرى محنوش، وسيتولى المايسترو محمد الأسود قيادة السهرة الرابعة وبمشاركة الصوت الفني الصاعد ملكة الشارني والفنان لطفي بوشناق.

وتخصص سهرة الإختتام للإعلان عن الجوائز والتكريمات إلى جانب الفقرة الموسيقية للفنان مهدي

.R2M

 وتسجل هذه الدورة مشاركة العديد من الأصوات التونسية سواء الشابة أو التي في رصيدها سنوات من العمل والحضور في المشهد الفني ففي مسابقة منور صمادح للأغنية الملتزمة سيتابع الجمهور كل من حسان عطا في أغنية” حابسة” و بشرى السعيدي في أغنية ” كل العالم” و” الداموس” لعبد العزيز المرساني و”رجال الخضراء”لرويدا إبراهمي و” دموع المدينة” لفادي فتحي و” السلام الجديد” لعبير دربال.

ومن بين المشاركين في مسابقة الأغنية الوترية نذكر شكري عمر الحناشي وشادي أشهب و أحمد الرباعي ورحاب الصغير ومنجية الصفاقسي ونبيل بوذينة وخامس الذوادي وفي مسابقة الإبداع الحر كل من سامية بن يوسف وأحمد الماجري.

أما في مسابقة المعزوفات فنذكر معزوفة ” المصير ” لراسم دمق و”درة” لمراد التومي و” رنيم” لمراد الشريف و” بين الأجيال” لهشام بن عمارة و” أشواق” لوسيم الخميري إضافة إلى “وقع الخطوات” لصبري العوني و” سنية” لمنذر بركوس.

وشهدت مسابقة الفيديو كليب مشاركة كل من خالد قاسم بأغنية ” كذابة” و” آش ماجا ياخو بالخاطر” لسامي الرزقي و” الله يطمني عليك” و”مش ذنبي حبيتك” و”جاني سلامك” لجيناس زنايقية ، ,أيضا نبيل بوذينة بأغنيته المصورة” لوعتني” و”فاقد إحساس المحبة فيك ” و”ساعات” و”خوذ راحتك” لأنيس الغربي و” شقف الدنيا” لنور شيبة و” الحوت عليك” لمعز العيادي وغيرها من الأغاني المصورة الأخرى.

                                ندوات المهرجان

ويعقد مهرجان الأغنية في دورته العشرين ثلاث ندوات فكرية تحت إشراف الفنان صالح حميدات ، حيث ستكون الندوة الأولى حول ” مهرجان الأغنية التونسية: الواقع والآفاق” من خلال مراحل التأسيس وفلسفة الدورة 20 وأهدافها وذلك يوم الأربعاء 31 مارس، أما يوم غرة أفريل فسيكون موضوع الندوة فن الإتصال من أجل ترويج الأغنية التونسية وتسويقها من خلال تقديم شهادات حية لتجارب ناجحة، ويخصص يوم الجمعة 02 أفريل للأغنية التونسية :إشكاليات الإنتاج وسبل الدعم.

                            لجان تحكيم المهرجان

وتشهد هذه الدورة مشاركة العديد من الأسماء الفنية في لجنة التحكيم حيث ومن بين الأسماء المشاركة في لجنة التحكيم المركزية نذكر محمد رضا و عبد الرحمان العيادي وأمينة الصرارفي والمنصف البلدي وسامي المعتوقي وزهرة لجنف، أما لجان التحكيم الجهوية فتتكون من الشاعر الصحبي شعير والموسيقي كريم الثليبي ومحجوب القرمازي وعلي رابح ومهدي معطى الله وحسام زيدان وماهر غلاب وغيرهم.

                             التكريمات

وإختارت الهيئة المديرة لمهرجان الأغنية التونسية أن تكون خلال هذه الدورة بتكريم مؤسسو المهرجان على غرار الأستاذ فتحي زغندة وسميرة مداح(زوجة الأستاذ الراحل حمادي بن عثمان) ورشيد السلامي وعبد الكريم صحابو، كما سيتم تكريم كل من صفوة ومحسن الرايس والشاعر الغنائي عبد الحميد الربيعي وعايدة بوخريص وعز الدين ايدير وكمال رؤوف النقاطي وعبد السلام النقاطي ومحمد العش إضافة إلى ثلة من الإعلاميين على غرار خالد الطبربي والمصور الفوتغرافي الحبيب هميمة.

                             ضيوف شرف المهرجان

وفي إطار انفتاح مهرجان الأغنية التونسية على الأغنية المغاربية سيكون كل من الشاعر والفنان الجزائري محمد فؤاد ومان حاضرا كضيف شرف هذه الدورة إلى جانب الفنان الليبي عبد الله الأسود الذي يحمل في رصيده العديد من الأغاني مثل ” بعون الله” و” عادي عادي” و”قولو له” وغيرها من الأغاني الأخرى.               

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى